نشرت الراقصة ​صافيناز​ صورة على حسابها الخاص على موقع التواصل الاجتماعي ضمن خاصية القصص القصيرة ظهرت فيها امام مبنى كبير مع امرأتين ووضعت غطاءً على الرأس وصفع البعض بالحجاب واستغربوا كيف نسقته مع تنورة قصيرة.


كثر دافعوا عنها وأكدوا ان ما وضعته على رأسها ليس أبدا حجاباً ولا علاقة لهذا الامر بملابسها مع الاشارة الى ان اطلالاتها في العادة أجرأ من هذه الصورة ولا تحدث هذا الغضب الكبير لدى المتابعين كما حصل قبل وقت قصير منذ مشاركتها هذه الصورة الجديدة.