تحاول المغنية الأميركية الشهيرة التي يعشقها الملايين ، ​بريتني سبيرز​، الاستمتاع بحياتها إلى أقصى الحدود، خصوصاً بعد تخلصها من وصاية والدها عليها وبدئها استعادة حياتها الطبيعية.


ونشرت بريتني مقطع فيديو لها وهي ترقص في منزلها على انغم اغنية "Never Young Again" مرتدية كروب توب قصيرة أظهرت بطنهخا وشورت قصير أيضاً وبدت عفوية ومتحمسة للغاية وسعيدة وعلقت عليها:"لقطة أخرى من هذه الأغنية المسببة للإدمان بنسخة حمراء زاهية".
وتفاعل المتابعون الذين شجعوها على الرقص والفرح لأنها تستحق الحياة.
أما اليوم فد شاركت بريتني متابعيها بتجربة استثنائية وهي ارتيادها لأحد مطاعم لوس أنجلوس بعد نصيحة من أحد أصدقائها، فروت بالتفصيل الطعام الذي تم تقديمه لها وكيف أنها استطاعت مشاهدة النجوم وارتدت فستاناً واسعاً لأنها تكره الملابس الضيقة وأنها احتست كأساً من النبيذ الأحمر لأول مرة منذ 13 عاماً، كما أنها عشقت الحمام الخاص به والذي كانت تسمع به موسيقى ، وكيف أنها شاهدت امرأة تشبه الممثلة جوليا روبرتس لكن اتضح أنها لم تكن هي، وختمت بأنها عاشت أجمل تجربة سحرية لها وأن الطعام كان لذيذاً وشعرت للمرة الأولى منذ زمن بعيد بأنها مثيرة ، لكن بريتني منعت التعليقات وشاركت مقطع فيديو لحلوى من البوظة بطعم الشوكولا أيضاً.(ترجمة الفن)