نشرت الممثلة البريطانية ​أماندا كلافام​ صورة عبر صفحتها الخاصة على موقع التواصل الإجتماعي بعد تعرضها للدغة من عنبكوت.


أماندا طمأنت متابعيها على صحتتها مشيرة إلى أنها تجاوزت الأمر.
وعلقت أماندا قائلة :"هذا الشيء الصغير أقدم على لدغي، لا زلت أقف على قدمي بشكل طبيعي، ولكن لا أعرف ما قد يؤول إليه الأمر، هل هناك أحد قادر على مساعدتي".
من ناحية أخرى كشفت أماندا أنها ليست المرة الأولى التي تتلقى فيها لدغة عنكبوت بل على العكس، ففي كل مكان تتواجد فيه تتعرض لمثل هذا الموقف بحسب ما ذكرت صحيفة ديلي مايل البريطانية.