قدم المخرج السوري ​الليث حجو​ مثالاً يحتذى في الوفاء لصديقه المخرج السوري الراحل ​حاتم علي​ في ذكرى وفاته الأولى، إذ أخذ على عاتقه إنهاء آخر أعمال مواطنه قبل رحيله عن عالمنا في نهاية العام الماضي 2020، والذي وافته المنية قبل أن يستكمله خصوصاً أنهما كانا يتقاسمان معاً خراج مسلسل "​سنوات الحب والرحيل​".


ونشر الليث حجو عبر صفحته الرسمية بموقع للتواصل الاجتماعي منشوراً فيه عدة صور إحداها لمدونة بخط يد الراحل سجل فيها ملاحظاته على بعض ما كان يعمل عليه وصورة من السيناريو للمسلسل المذكور وأخرى لمكتبه وأرفقها بتعليق :"قد يبدو للحظة أنهُ ضحيةُ قلقهِ هذا الذي استطاعَ أن يغلبهُ مبكراً على غيرِ ما كنَّا نتمنى، ولكنّي اليوم أستطيعُ أن أقولَ إن الإبداع هوَ الذي انتصرَ في النهاية، كما كانَ هوَ يعمل ويتمنى".
وأضاف حجو،: "الصور المرفقة هي صور لمكتب المخرج الأستاذ حاتم علي، في تحضيراته الأخيرة لمسلسل (سنوات الحب والرحيل)، مع الملاحظات التي قام بوضعها على النص في القاهرة منذ عام تقريباً".
وتلك الكلمات جاءت بمثابة إعلان عن إنهائه التحضيرات الخاصة بمسلسل "سنوات الحب والرحيل"، لكنه لم يكشف أي تفاصيل بشأن أبطال العمل أو موعد عرضه، إن كان لشهر رمضان المقبل أو بعده.
وكان حاتم علي قد توفي بشكل مفاجئ العام الماضي وشكل رحيله صدمة للوسط الفني السوري والعربي مترافقاً مع حزن كبير إذ كان في عز عطائه في عمر 58 عاماً، لكن وافته المنية إثر تعرضه لأزمة قلبية.
وقد أثنى العديد من الممثلين على ما قام به الليث حجو نذكر منهم:"مصطفى الخاني وشكران مرتجى وباسم مغنية ضمن تعليقاتهم على المنشور".