أقيم مساء أمس، العرض الخاص لفيلم "​الكاهن​"، بأحد السينمات الكبرى بالشيخ زايد، وحرص على حضور العرض الخاص كلا من ​درة​ بصحبة زوجها رجل الأعمال هاني سعد، وإياد نصار مع أولاده وزوجته، ​جمال سليمان​، ​حسين فهمي​، المخرج عثمان أبولبن برفقة أولاده، بالاضافة لعدد آخر من الفنانين من بينهم احمد حاتم، ​حنان سليمان​، ثراء جبيل، أمير المصري، عمر السعيد، إنجي أبو زيد، كما حرص السفراء أسامة بن أحمد نقلي سفير المملكة العربية السعودية لدى مصر، ومحمد بن يوسف سفير جمهورية تونس، وهشام بن محمد الجودر سفير مملكة البحرين ايضا على حضور العرض الخاص .


وأكد الفنان حسين فهمي الذي يعود من خلال هذا الفيلم بعد غياب " أن موضوع الفيلم مهم جدا، وأنه عندما عرض عليه المخرج عثمان ابو لبن الورق وافق على الفور، فالكاهن كفيلم يخترق عالم نظريات المؤامرة التي تتحكم في العالم أجمع" بينما أشارأياد نصار " أن الكاهن يناقش ما تقدمه الأفلام الأجنبية ولكن بطريقة شرقية" مضيفا أن هذا العمل يعد بمثابة تجربة مميزة ومهمة وجديدة ولم تطرح من قبل في السينما في الوطن العربي".
بينما أشار جمال سليمان أن أهم ما جذبه نحو تلك التجربة أنه يربط بين حاضرنا الآن ومستقبلنا، والحكاية لها جذور في التاريخ. الكاهن يتحدث عن العالم المعاصر الذي نعيش فيه نحن ومن يحكمه في الحقيقة"، أما درة فقالت إنها لم تفكر كثيراً حتى تتعاقد على المشاركة في الكاهن لأنه تجربة مهمة وجديدة على السينما المصرية والعربية، يضم نخبة من النجوم، وشخصيتي من خلاله أخوض معها مغامرة جديدة، قائم على الحركة والتشويق.
الفيلم يتناول قضية جدلية للغاية، ويطرح تساؤلا: هل هناك مجلس سرّي في العالم يتحكم بنا؟ وهل يربط بين حاضرنا الآن ومستقبلنا؟ أم أن الحكاية لها جذور غير متوقعة في التاريخ، وكل ذلك في إطار من الغموض والحركة، بطولة إياد نصار، درة، فتحي عبدالوهاب، محمود حميدة، حسين فهمي، جمال سليمان، محسن محيي الدين، أحمد فؤاد سليم، وحنان سليمان. من تأليف محمد ناير، وإخراج عثمان أبو لبن.