بأول تصريح لها بعد تعرضها لحادث سير، نشرت الممثلة السورية ​سلاف فواخرجي​ صورة لها عبر حسابابها الخاص على موقع التواصل الإجتماعي، وعلقت: "الحمدلله أنا بخير … كنت قد تعرضت لحادث أثناء تصويري لأحد المشاهد في مسلسل عنبر ستة في بيروت منذ فترة بسيطة ، الحادث لم يكن سهلاً أبداً ولكن لطف الله ورعايته أكبر … أثّر هذا الحادث على بصري لبعض الوقت وأثّر هذا عليّ نفسيا وترك مكانه جرحا مازلت أعالجه ولكنه لا يساوي شيئا أمام هول ماحصل، ولله الحمد دائما وأبدا …ولم تعلن الشركة المنتجة آنذاك عن الأمر وكذلك أنا إلا في محيطي الضيق جدا … إلى أن سُئلت عنه في لقاء أخير أجريته الأسبوع الفائت ويبدو أنهم علموا بالخبر من أحد العاملين في المسلسل … وأوضحت في اللقاء تفاصيل الحادث ورويته بنفسي وأنا بأحسن حال بفضل من الله … إلّا أن البعض اجتزأ الحديث وكتبوا عناوين تلفت نظر القراء إليهم وتزيد من عدد ( اللايكات ) بل واستعانوا أيضا
بصورة قديمة لي خلال وعكة صحية سابقة منذ ثلاث سنوات لا تمت لواقع الحادث الحالي بصلة ، و بحُسن نية مني وبدون وعيٍ منهم أقول أنهم لم يدركوا أن مافعلوه قد يكون قاسيا ومتعبا لأصحاب القصة وعائلاتهم وأحبابهم … عموما … مارأيته من حُب خلال الساعات الأخيرة أنساني ألمي ، فشكرا من قلبي على الحب الذي أقدره … وعلى كم الخوف الذي لمسته من الأصدقاء ، وعلى لهفة أسعدتني من محبين لا أعرفهم … ومتل مامنقول بالعامي " استفقادة الله رحمة " وكمان منقول " المحبة رزق " كتر خير الله ….

. ودمتم بخير جميعا".