كشفت الممثلة المصرية ​بشرى​ أنها بكت بعد أن شاهدت الفيلم التونسي "​غدوة​"، من إخراج الممثل التونسي ​ظافر العابدين​، موضحة أن فكرة وعي الطفل في عمره الصغير أثرت بها، خصوصاً عندما يكون أكبر من عمره لأنه يتفهم مأساة الأب ووجعه، مشيرة الى ان هذا ما أثر بها جدا.


وفي مقابلة مع برنامج "The Insider" شكرت الفنانة بشرى الممثل ظافر، قائلة: "أنا بشكرك يا ظافر إنك أنهيت الفيلم على مشهد الطفل وهو بيجري ورا أبوه، وبيقول له هكمل بعدك، عشان دي رسالة مهمة جدا وقوية، إن الأجيال الجديدة لازم يكملوا مسيرة الآباء طالما إنها مسيرة راقية ومحترمة ونبيلة جدا، ألف مبروك يا ظافر".