انتشرت منذ بضعة أيام لقطات فيديو تظهر ​الأمير تشارلز​ وهو يغفو خلال مراسم الإعلان عن جمهورية باربادوس وتحرّرها من سلطة التاج البريطاني.


ولكنها ليست المرة الاولى التي يغفو فيها الأمير تشارلز في مناسبة عامة، فقد أثار سابقاً الجدل بلقطة له وهو مغمض العينين خلال خطاب ​الملكة إليزابيث​ في افتتاح أعمال البرلمان الجديد الذي أفرزته الانتخابات التشريعية وذلك عام 2019.

وأيضاً الامير تشارلز غفا بعد عودته إلى مقعده بعد أن سار تشارلز مع ​ميغان ماركل​ في الممر، في حفل الزفاف الملكي لميغان ماركل و​الأمير هاري​ في عام 2018.

وتحدث الأمير هاري ذات مرة عن ميل والده للنوم في أماكن غريبة خلال فيلم وثائقي بمناسبة عيد ميلاد تشارلز السبعين، قائلاً إن ذلك يرجع إلى جدول أعماله المزدحم.
وقال هاري:"يذهب الأمير تشارلز إلى مكتبه في وقت لاحق وسينام على أوراق ملاحظاته لدرجة أنه سيستيقظ وورقة عالقة على وجهه".