غيب الموت الفنان السوداني ​عبد الكريم الكابلي​ عن عمر ناهز الـ 90 عاما، داخل أحد مستشفيات ولاية ميشيغن الأميركية بعد نزاع دام لأشهر مع المرض.


يعتبر الفنان كابلي من أشهر الفنانين السودانيين، وهو أيضا شاعر و ملحن وباحث في التراث الغنائي السوداني.
بدأ الكابلي مسيرته الفنية في سن الثامنة عشرة بين أصدقائه و عائلته، إلى حين دخوله عالم الفن عام 1960، عندما ألقى رائعة الشاعر تاج السر حسن "أنشودة آسيا و أفريقيا" بحضور الرئيس المصري الراحل جمال عبد الناصر.
و من أبرز أغنيات الكابلي: "زمان الناس، حبّك للناس، شمعة، حبيبة عمري، ضنين الوعد، ومعزوفة لدرويش متجول".