حسب أحد المواقع الالكترونية البريطانية، فإن ​الملكة اليزابيث​ تحب التحدث الى هذين الشخصين فقط عبر الهاتف، والأمير تشارلز ليس من بين هذين الاسمين.

الشخصان هما ابنتها الاميرة آن ومدير السباق جون وارن.
في أخبار أخرى عن الملكة إليزابيث، قيل إن الملكة تتحسن كثيرًا وسط نكسة صحية أخيرة، وتخطط لاستضافة العائلة المالكة في عيد الميلاد في ساندرينجهام. قال مصدر لصحيفة ديلي ميل: "أخبرت الملكة الجميع أنها تشعر بتحسن كبير في الآونة الأخيرة وتتطلع بشدة للترحيب بهم في عيد الميلاد". "مثل العديد من العائلات الأخرى ، ستكون هذه هي المرة الأولى التي يمكن فيها لصاحبة الجلالة أن تجتمع مع عائلتها الكبيرة بعد أن كانوا منفصلين لفترة طويلة بسبب جائحة فيروس كورونا".