قلة هم من يعرفون حبيبة الناشطة السعودية ونجمة مواقع التواصل الإجتماعي ​رهف القنون​، ​مارسيلا زويا​، خاصة وأن الأخيرة قامت بعرض صفحة حبيبتها للعلن في خطوة منها لدفعها نحو الأمام بين الجمهور.


إلا أن المفاجئة كانت بأن مارسيلا تخطت حدود الجرأة، خاصة في المواضيع الإيباحية، فقد عمدت إلى نشر صورتها عارية تماماً، عبر صفحتها الخاصة على موقع التواصل الإجتماعي، واكتفت بوضع بعض الملصقات على جسدها لتغطية الأماكن الحساسة، دون أن تلتفت إلى أن عضوها التناسلي ما زال بارزاً.
متابعو القنون، إنهالوا بالتعليقات المسيئة لصديقتها مشيرين إلى أنهم لا تمثل المجتمع الذين يتنتمون إليه.