إستحوذ برنامج "​أبلة فاهيتا​" إهتمام المتابعين بعد ان تم حظره بسبب منع مدونة سلوك الطفل، التي أطلقها المجلس الأعلى لتنظيم ال​إعلام​، بالتعاون مع منظمة ”اليونيسيف“، بث أي محتوى فاحش في وسائل الإعلام، معتبرة أن برنامج ”أبلة فاهيتا“ يستخدم "لغة خارجة وتلميحات جنسية".

وشددت التوصيات على ضرورة وضع علامة 18+ على البرنامج وعل أي محتوى يتعرض للطفل. وتفاعل الجمهور مع هذا القرار، مؤكدين على مدى أهميته للحد من المشاهد والإيحاءات غير اللائقة التي قد يتعرض لها الأطفال ما دون سن الـ 18.