بخطوات غريبة في الفترة الأخيرة، تفاجئ الناشطة السعودية ونجمة مواقع التواصل الإجتماعي ​رهف القنون​ الجمهور، فبعد ظهرها بملايس محتشمة غير إعتيادية واعتبرها المتابعون للمرة الأولى أنها ظهرت محترمة، وارتدت رهف كنزة بيضاء ناعمة ووضعت مستحضرات التجميل على وجهها، ولاق بها المكياج الى حد كبير، وجعل ملامحها تظهر، بالإضافة الى تسريحة شعرها الذي رفعته بعد أن ملّسته، قامت رهف بتصرف أغرب وحوات صفحتها على مواقع التواصل الإجتماعي إلى خاصة حتى لا يستطيع رؤية منشوراتها سوى بعض الأشخاص المقربين، ما أعاد إلى أفكار الناس تساؤلهم حول إمكانية إعتزالها حياة الصخف والمواقع الإباحية.