نشرت النجمة العالمية ​مايلي سايرس​ صورة عبر صفحتها الخاصة على موقع التواصل الإجتماعي، تعود إلى العام 2010، أي عمرها 11 عاماً.


وظهرت سايرس في الصورة وهي تتعاطى "​الكوكايين​"، بحسب متابعيها، عن طريق الأنبوب، ما يعتبر من أشد أنوع التعاطي رواجاً وقوة.
اللافت في القضية أن سايرس علقت "منذ 11 سنة، هل يمكننا تقديم التماس بمناسبة عطلة وطنية"، في خطوة منها لتشريع هذه الأمور داخل بلدها.
متابعو سايرس عبروا عن دهشتهم من هذه الخطوة التي أقدمت على فعلها، وكأنها تتباهى بما فعلت، معبرين عن إستيائهم من هذا الأمر.