الشيخة موزا بنت ناصر المسند زوجة أمير دولة قطر السابق الشيخ ​حمد بن خليفة آل ثاني​ ووالدة الأمير الحالي الشيخ ​تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني​ سيدة جذابة، نشيطة وشخصية بارزة في بلدها.

روجت للعديد من المشاريع الدولية الهادفة إلى تحسين مستوى التعليم وجعله متوفرًا في مختلف أنحاء العالم. عيّنتها منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة - اليونسكو مبعوثًا خاصًا للتعليم الأساسي والعالي. تم تصنيفها في المرتبة الخامسة والسبعين في قائمة أقوى 100 امرأة حسب فوربس.

نشأتها

ولدتالشيخة موزافي 15 يناير/كانون الثاني 1959، وهي ابنة ناصر بن عبد الله المسند الناشط المعارض المعروف والرئيس السابق لإتحاد المهنده في بني هاجر. بعد إطلاق سراحه من السجن بسبب أنشطته السياسية وكفعل تحدي ضد سياسات الأمير السابق أحمد بن علي آل ثاني المخلوع قاد ناصر بن عبد الله كامل عشيرة المهنده إلى المنفى الذي فرضه على نفسه في الكويت عام 1964. عاد ناصر إلى قطر مع أسرته مباشرة عام 1977 وهو العام الذي تزوجت فيه ابنته موزا من حمد بن خليفة آل ثاني عندما كان وليا للعهد.

دراستها

حصلتالشيخة موزاعلى شهادة البكالوريوس في علم الإجتماع من جامعة قطر في عام 1986، وعلى دكتوراه فخرية في رسائل إنسانية من جامعة فرجينيا كومونولث في عام 2003.

زواجها


تزوجت عام 1977 من حمد بن خليفة آل ثاني عندما كان ولياً للعهد. رزقا بثلاثة أولاد: تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني، جاسم بن حمد آل ثاني، جوعان بن حمد آل ثاني، محمد بن حمد آل ثاني.

شهادات وجوائز

تم منحالشيخة موزاشهادات دكتوراه فخرية من جامعة كومنولث فرجينيا - قطر، وجامعة تكساس أي أند أم - قطر، وجامعة كارنجي ميلون، وكلية أمبيريال في لندن، وكلية الشؤون الدولية في جامعة جورجتاون - قطر والجامعة الإسلامية في غزة بعد الزيارة التاريخية لغزة في 23 أكتوبر من العام 2012.

مناصب تشغلها

-رئيسة مجلس إدارة مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع .

-نائب رئيس المجلس الأعلى للتعليم في قطر.

-رئيسة مجلس إدارة مركز السدرة للطب والبحوث.

-رئيسة مجلس إدارة المؤسسة العربية للديموقراطي

-نائب رئيس مجلس إدارة المجلس الأعلى للصحة.

- رئيسة مجلس إدارة مؤسسة "التعليم فوق الجميع" .

- المبعوث الخاص للتعليم الأساسي والعالي في منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة.

-سفيرة الأمم المتحدة لتحالف الحضارات .

-عضو مدافع عن الأهداف الإنمائية للألفية للأمم المتحدة في يونيو 2010

ناشطة في السياسة والمجتمع

خلافاً للعديد من زوجات الملوك في الشرق الأوسط فإنالشيخة موزاشخصية بارزة في السياسة والمجتمع في بلدها وتشارك بنشاط في حكومة قطر. كانت القوة الدافعة وراء المدينة التعليمية وقناة الجزيرة للأطفال. مالكة شركة haute couture وهي شركة مصنعة للجلود الفرنسية. بالإضافة إلى ذلك تم تصنيفها في المرتبة الخامسة والسبعين في قائمة أقوى 100 امرأة حسب فوربس.بصفتها زوجة الأمير فقد مثلت قطر مع زوجها حمد بن خليفة آل ثاني في مناسبات دولية عديدة بما في ذلك زيارات الدولة وحفلات الزفاف الملكية. أصبحت معروفة لأسلوبها الشخصي وتخصيص تصاميم الأزياء الراقية لتناسب قواعد التواضع القطرية. تعمل مع الأمم المتحدة لدعم التعليم العالمي وتم اختيارها كمحامية للأمم المتحدة لأهداف التنمية المستدامة.بدأت موزا مؤتمر القمة العالمي للابتكار في الرعاية الصحية "ويش" وهو منتدى للحلول المبتكرة للتحديات الصحية الدولية.

نشاطات إنسانية وتعليمية

أسست الصندوق الدولي للتعليم العالي في العراق في عام 2003 وهو مشروع مدته 3 سنوات يدعم إعادة إعمار مؤسسات التعليم المتقدم في العراق. وقد منحت قطر مبلغ 15 مليون دولار لهذا الصندوق الذي تديره مؤسسة قطر إلى جانب منظمة منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة - اليونسكو.
وأسست أيضاً عدداً من المراكز التعليمية والجمعيات الإنسانية والخيرية في مجال رعاية الأيتام والمسنين والمرأة والطفل وذوي الاحتياجات الخاصة، وحصلت على العديد من الجوائز والتكريمات الدولية لدورها الفعال في المجتمع الدولي.