احتفلت الفنانة العالمية ​مادونا​ بعيد الشكر الذي يحتفل به المواطنون في الولايات المتحدة الأميركية وكندا وبعض البلدان المجاورة، بهدف شكر الله او المقربين على وجودهم بحياتهم، الا ان طريقة احتفال مادونا اثارت الجدل، لانها اتخذت طابع مصاصي الدماء وبطريقة شيطانية، حتى انها التقطت بعض الصور المستفزة، ظهرت في أحدها وهي تجلس مع رفيقها على رجل آخر.


هذا وكان موقع انستغرام قد اتخذ قراراً بازالة صور مادونا العارية عن صفحتها الخاصة، والتي استعرضت فيها حلمة صدرها ومؤخرتها بطريقة مقرفة للغاية، ما أغضب الجمهور.