حكم بالإعدام على شخص في كوريا الشمالية وتم سجن عدد من الطلاب، وذلك لمشاهدتهم المسلسل الذي لاقى رواجاً عالمياً وهو “​Squid Game​”.


وكشفت صحيفة "Variety" أن الشخص الذي حكم عليه بالإعدام قد هرّب نسخة من المسلسل وشاهدها المساجين، وهذا يعتبر مخالفة للقوانين في كوريا الشمالية، والت تتمثل بعدم مشاهدة الأعمال الفنيّة.
كما أشارت تقارير عالمية أن الطالب الذي إشترى النسخة المهربة قد تم الحكم عليه بالحبس لمدى الحياة، أما الذين العمل الشهير فقد حكم عليهم بالأشغال الشاقة لمدة خمس سنوات، كما طُرد مدير المدرسة والمعلمين ونفيهم بنقلهم إلى مناطق نائية.