انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو ظهرت فيه خبيرة التجميل ​فاطمة الأنصاري​ من دون فلتر، لأول مرة حسب المعلقين.


هذا الفيديو لم يمر مرور الكرام، لان البعض باشر بنشر التعليقات السلبية، واتهام المرأة الجميلة بأنها ظهرت وكأنها خضعت للتحول الجنسي، بسبب فكها الذي يبدو انها قامت بحقنه، ليصبح على هذا الشكل.
ومع ذلك، ورغم كل التعديلات التجميلية التي قامت بها الأنصاري، لا يحق لأحد أن يتهمها بهذا الامر الباطل، والذي هو التحول الجنسي، الذي يهز كيان ومشاعر أي امرأة، ويندرج ضمن نطاق التنمر المجبول بالعقد النفسية، والغيرة المرضية.