نشرت الفنانة ​هيفا ماجيك​، فيديو تظهر فيه وهي تغني في السيارة، أغنية "طبعي كدة" للفنانة اللبنانية نيكول سابا.
اللافت في هذا الفيديو الذي علق عليه المتابعون، أن أنفها ظهر وكأنه صغير جدا، ولا يتناسب مع حجم وجهها، او مع حجم أنفها في الاجمال في منشورات أخرى، ما طرح تساؤلات أن كانت هيفا ماجيك قد خضعت لعملية أنف جديدة، أو أن الفيلتر الذي استخدمته جعلت أنفها يختفي نوعاً ما، خصوصاً انه صغير أصلاً، ما أثر على وجهها.
وحقق الفيديو آلاف المشاهدات ومئات التعليقات التي تغزلت بها.