انتهت الحرب الشعواء التي نشأت بين مغني الراب ​كانيي ويست​ وزميله الموسيقي ​دريك​ رسمياً وذلك بعد خلافات وعداء دامت عشر سنوات.


وأعلن كانيي ويست الخبر السعيد عبر صفحته الرسمية بموقع للتواصل الاجتماعي بنشره صورة جمعته بـ دريك و جي برينس المدير والموزع الموسيقي في منزل دريك بـ تورونتو في كندا وقد أرفقها بتعليق عبارة عن رمز تعبيري لحمامة السلام كدلالة على الصلح.
من ناحيته احتفل دريك بهذه المناسبة عبر توثيقه مقطعي فيديو ظهر في الأول الممثل الكوميدي ديف تشابيل وهو يخاطب حشداً ويبدو منزل دريك أما الفيديو الثاني فيظهر دريك وهو يلف كانيي ويست بذراعه في حين كانا ينظران لأسفل إلى الكاميرا ويحتفلان على أنغام موسيقية في خلفية الفيديو وأرفق دريك الفيديو بتعليق :"لقد وصلت إلى وجهتك".
من ناحيته، شارك دريك مقطعي فيديو ، يعرض الفيديو الأول الممثل الكوميدي ديف تشابيل وهو يخاطب حشدًا فيما يبدو أنه منزل دريك في تورونتو، ويُظهر الفيديو الثاني دريك وهو يضع ذراعه حول كاني ويست وأعاد نشره "جي برينس" في صفحته، وبديا وهما ينظرون لأسفل إلى الكاميرا ويحتفلان على أنغام الموسيقى في الخلفية، وعلق دريك على المنشور: "لقد وصلت إلى وجهتك".
وكان كانيي ويست قد عرض الأسبوع الماضي المصالحة على دريك في مقطع فيديو، موجها رسالة إليه بصوته قائلاً: "إنني أصور هذا الفيديو لإعادة العلاقات المتبادلة بيني وبين دريك، لقد هاجمنا أنا ودريك بعضنا البعض منذ فترة طويلة، وحان الوقت لحل الخلافات وتسوية الأمور".