نشرت الممثلة المصرية ​مي عمر​ صورة لها عبر صفحتها الخاصة على موقع التواصل الإجتماعي، بإطلالة كلاسيكية وهي ترتدي "جامبسوت" أسود اللون.


اللافت في القضية أن متابعي عمر وجهوا لها إتهامات بخضوعها لعملية نحت لخصرها، خصوصاً وأنها بدت نحيفة للغاية، إلا أن بعض الأشخاص دافعوا عنها، مشيرين إلى أن إرتداءها للون الأسود هو ما جعلها تبدو نحيفة بهذا الشكل.
الجدير بالذكر، أنه تم اختيار مي عمر كأول سفيرة عربية لمنظمة سمايل ترين العالمية لمنطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا، وعبرت عن سعادتها بالأمر، وتشرفها بهذا المنصب الذي حصلت عليه.
وفي التفاصيل، كتبت مي على صفحتها على موقع التواصل الإجتماعي:"يسعدني و يشرفني أختيارى كأول سفيرة عربية لمنظمة سمايل ترين العالمية لمنطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا".