عادت قصة الفيلم الاباحي الذي سرب لنجمة بوليوود ​كارينا كابور​ وخطيبها السابق الممثل ​شاهيد كابور​ إلى الواجهة من جديد، بعد أن أعاد رواد مواقع التواصل الاجتماعي نشر صور ومقتطفات منه لابتزاز النجمة التي تتمتع بحياة هانئة مع زوجها الممثل ​سيف علي خان​.


هذا الفيديو عندما سرب قبل سنوات، أوضح الطرفان انه مركب وليس حقيقياً، لكن في الواقع اتضح انه قريب جدا من الواقع.
كارينا أحبت شاهيد حباً عميقاً، حتى انها هي من طلب يده للزواج وليس هو، كما انها اصبحت نباتية بسببه وفعلت المستحيل لكي لا ينفصلا، الا ان هذه العلاقة لم تدم.
سيف علي خان، زوج كارينا، وقف الى جانبها بعد انفصالها عن شاهيد، الذي تزوج بسرعة بعد تركه النجمة الشهيرة، وعندما سئل عن امكانية تمثيله مرة جديدة مع خطيبته السابقة رد :"إن طلب مني المخرج أن أمثل مع بقرة سأفعل ذلك".

كارينا كابور لديها كتاب عن الجنس

كشفت الممثلة الهندية كارينا كابور خان أن معظم النساء في الهند "خائفات" من مناقشة الجنس، ولهذا السبب أحبت أن تتناوله في كتابها الخاص بالحمل للمساعدة الذاتية.
ووفقًا لصحيفة الغارديان، تتحدث كارينا في كتابها عن الجنس والرغبة الجنسية أثناء الحمل، كما يوفر مجموعة من الوضعيات الجنسية المقترحة، ويتحدث عن الوصمات والصدمات التي تعقب العمليات القيصرية وأكثر من ذلك.
وقالت لصحيفة الغارديان: "لا أحد يريد التحدث عن التجشؤ وتورم القدمين وعدم الشعور بالجاذبية الكافية، أو تساقط الشعر، أو التقلبات المزاجية السيئة التي لا تشعر حتى بالرغبة في التحدث".
وتابعت: "لهذا السبب نتحدث عن الجنس في الكتاب. تخاف معظم النساء في الهند من معالجة هذه المشكلة. لكن هذه أشياء يجب أن نتحدث عنها".
أثناء إطلاق كتابها ، تكلمت كارينا حول فقدانها الدافع الجنسي لزوجها سيف علي خان عندما كانت حاملاً: "عندما تكونين حاملاً ، فإنهم لا يدركون نوع الحالة المزاجية والعواطف والمشاعر وما تشعرين به حيال نفسك فهذا مهم جدا. في بعض الأيام ، كنت أشعر بالدهشة المثيرة للغاية".
وأضافت :"ولكن كانت هناك أوقات بعد ستة إلى سبعة أشهر شعرت بالرغبة الجنسية ... بالطبع ، كنت مرهقة ولم أستطع الاستيقاظ أحيانًا في الصباح. لكن في بعض الأحيان ، إنه مجرد شعور بالنفور فأنت تكونين فقط في حالة ذهنية عندما لا تعرف ما تفكر فيه. من المهم جدًا أن يكون لديك رجل داعم ويجب على معظم الرجال ألا يضغطوا على زوجاتهم من أجل أن تبدو جميلات أثناء الحمل ويشعرن أنهن أقل من ذلك".
وأضافت أنه لا ينبغي أن يكون هذا الضغط موجودًا أو مثل "هذا هو الحال، يجب أن تكون حياتنا الجنسية العادية نشطة للغاية".