تنقسم الآراء حول الصور التي تنشرها عارضة الملابس الداخلية السعودية ​باربي نجد​ أو المعروفة بمودل جيجي، بين مؤيد ورافض، حيث يعتبر البعض من متابعيها أن هذه هي المساحة الشخصية للإنسان، وله حرية إرتداء ما يريد من الملابس، ويعتبر القسم الثاني أن نجد تعمد إلى إستفزاز المجتمع الذي تنتمي إليه، خصوصاً وأن معظم إطلالتها، غير لائقة بحسب وصفهم، وتخالف المعايير الأخلاقية للمجتمع الذي ينتمون إليه.
من ناحية أخرى، علق قسم من المتابعين بأن باربي، بدأت تزيد من صورها التي تعتبر "إباحية" بحسب وصفهم بشكل مقصود، لتظهر أن آراء المجتمع لا تعنيها، فهل ستصل نجد يوماً إلى مرحلة النكران المجتمعي؟