يبدو أن الخيانة لم تعد تقتصر على الأمور الجنسية فقط، حيث تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي صورة لعارضة الأزياء العالمية ​جورجينا روديغز​ وهي ترتدي ملابس نادي مصري وهذا ما أثار غضب العديد من متابعيها.
وفي التفاصيل فقط ظهرت رودريغز على متن يخت، وهي ترتدي ملابس نادي الأهلي، وهذا ما إعتبره العديد من متابعيها خيانة لزوجها اللاعب العالمي ​كريستيانو رونالدو​ الذي يلعب حالياً لنادي مانشستر يونايتد الإنكليزي.
متابعو رودريغز إنهالوا بالتعليقات مشددين على ضرورة إعلان وفائها للنادي الذي يلعب فيه حبيبها، في إشارة منهم إلى أنه يجب أن تدعمه دائماً وفي جميع المحافل.

صورة لـ جورجينا رودريغز في مغطس الاستحمام تتصدر الترند




ظهرت جورجينا في فستان أحمر ضيق وقصير على وسائل التواصل الاجتماعي خلال جلسة تصوير وتصدرت الترند. وضعت تاجاً على رأسها واتخذت وضعية للتصوير في المغطس الممتلئ بالمياه والصابون. وحصلت الصورة على اعجاب المعلقين والمتابعين الذين أشادوا بجمالها ورشاقتها.
يذكر ان جورجينا وكريستيانو رونالدو أعلنا حملها بتوأم عبر منشور على صفحتيهما على مواقع التواصل الاجتماعي وخض الخبر الرأي العام خصوصاً ان لكريستيانو اصلا 4 اولاد.


تسريب صورة فاضحة لـ جورجينا رودريغز من غرفة المسّاج

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورة مثيرة لـ عارضة الأزياء جورجينا رودريغز حبيبة نجم كرة القدم العالمي كريستيانو رونالدو، اذ بدت فيها عارية من غرفة المساج، الأمر الذي شكّل جدلاً كبيراً بين الجمهور.
وقد حققت الصورة إعجاب عدد كبير من المتابعين.
وكانت نشرت جورجينا رودريغز فيديو على صفحتها الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي، لإبنتها الصغيرة، وظهرت فيه وهي تطلب الدخول الى الحمام وتتكلم باللغة الإنكليزية.
وحقق الفيديو في ساعات قليلة ملايين المشاهدات بسبب طرافة الطفلة الصغيرة، وأشاد كثيرون بذكائها، إذ استطاعت ان تتعلم اللغة الانكليزية بسرعة على الرغم من انها ليست لغتها الأم.

الكشف عن حقيقة حصول قطيعة بين كريستيانو رونالدو ووالدته بسبب جورجينا رودريغز

يبدو أن الأخبار التي طالت لاعب كرة القدم العالمي كريستيانو رونالدو حول قطيعة بينه وبين والدته، بسبب حبيبته عارضة الأزياء جورجينا رودريغز، أصبحت مجرد شائعات.
وفي التفاصيل، أثناء مواجهة جمعت أمس النادي الإنكليزي "مانشستر يونايتد" الذي يلعب كريستيانو لصالحه بمواجهة الفريق الإيطالي أتلانتا، كانت والدة كريستيانو الداعم الأول له، بعد أن تمكن من خطف ثلاث نقاط لمصلحة فريقه، بعد هدف في الدقائق القاتلة، إذ بعد نشره صورة خلال إحتفاله بهدفه، علقت هي قائلة "أمر جميل جداً"، وهذا ما ينفي كل ما أوردته الأخبار سابقاً.
رودريغز بدوره نشرت إحتفالية حبيبها من خلال إستخدام خاصية "الستوري"، مشيرة بذلك إلى حبها ودعمها الشديد له.