تحول حفل النجم ​ترافيس سكوت​ إلى كارثة بعد وفاة ثمانية أشخاص على الأقل وأصيب العشرات بسبب تدافع حشود من الجماهير في افتتاح مهرجان "أستروورلد" في مدينة هيوستن بولاية تكساس الأميركية.
وفي التفاصيل أن حالة من الذعر سادت بعد تدافع الحشود نحو مقدمة المسرح في مهرجان "أستروورلد" الموسيقي، الذي أسسه مغني الراب ترافيس سكوت.
وتمت معالجة حوالي 300 شخص من إصابات مثل الجروح والكدمات
ترافيس كان قد بدأ بالغناء لمدة 75 دقيقة، توقف خلالها عدة مرات عن الغناء عندما اكتشف أن الجمهور في محنة بالقرب من مقدمة المسرح.
يذكر أنه تم إلغاء اليوم الثاني والأخير من المهرجان، الذي كان مقررا اليوم.