عرف عملاق الشاشة المصرية فريد شوقي بدور الشرير أكثر من غير أدوار خلال مسيرته التي استمرت نحو 50 عاماً. شارك بأكثر من 300 عمل من سينما وتلفزيون ومسرحيات. هو خريج المعهد العالي للفنون المسرحية وما لا نعرفه عن حياته الفنية، أنه كان كاتب سيناريو وحوار ومنتجاً، عدا عن أنه ممثل.
أول فترة من مسيرته الفنية اشتهر بدور الشرير أمثال إدواره في ملاك الرحمة، ​ملائكة في جهنم​، ​القاتل​، ​قلبي دليلي​ قبل ان يغير جلده ليقدم شكل آخر بعيد عن صورة الشر، مثل دوره في فيلم جعلوني مجرماً عام 1954 للمخرج عاطف سالم.
تزوج فريد شوقي خمس مرات ورزق بأربع بنات من مختلف زيجاته، اثنتين من بناته دخلتا مجال الفن وهما ​رانيا فريد شوقي​ التي اتجهت نحو التمثيل وناهد فريد شوقي التي اتجهت نحو الانتاج السينمائي.