الإدمان على المواقع الإباحية مشكلة حقيقية، تعود بالتأثير على صحة الإنسان الجسدية والنفسية والإجتماعي والجنسية. وهو يعدّ سلوكاً مفرطاً وقهرياً يقوم به الشخص بطريقة لا واعية، يعكس بطريقة سلبية على السلوك الجنسي المعتاد للشخص وتغييره. ويعد إدمان المواد الإباحية أحد أنواع الإدمان على الجنس، الذي يشمل أيضاً السلوك الجنسي الخارج عن السيطرة، والاستمناء.

إليك 12 خطوة يمكنك إتباعها للتخلص من هذا الإدمان:

-إخبار أحد من المقربين الذين يعرفون بمشكلتك، وأنك قررت الإقلاع عنها، واحصل على دعمهم، أو على دعم المرشد النفسي أو الإجتماعي.
-حذف جميع مقاطع الفيديو والصور الإباحية الموجودة على هاتفك أو حاسوبك، فإتاحتها أمامك تُصعّب التخلص من الإدمان.
-إملأ ساعات فراغك بأنشطة مفيدة، وحافظ على نفسك منشغلاً.
-الإستعانة ببرنامج لمكافحة المواد الإباحية.
-لا تستخدم الإنترنت إلا لهدف معين، حتى لا تغريك المواقع الإباحية.

-محاولة تفادي المحفزات والأسباب التي تدفعك نحو مشاهدة الأفلام الإباحية، ومنها الملل، التوتر، التعامل مع الضغوطات النفسية..
-من أسباب مشاهدة المواقع الإباحية، معاناة الشخص من مشاكل في العلاقات الجنسية، فمن المفروض أن تكون العلاقة الجنسية بين الزوجين مشبعة لهما، وتشعرهما بالسعادة.
-إقضِ وقتاً أطول مع الأصدقاء أو العائلة، الشعور بالوحدة يؤدي إلى مشاهدة هذه الأفلام.
-عند الشعور بضرورة مشاهدة الأفلام الإباحية، إلجأ لأخذ حمام بالماء البارد، أو شرب الماء البارد.
- لا تيأس إن لم تنجح فوراً، بل عليك المحاولة مراراً.
-كافئ نفسك على النتيجة الإجابية.

مخاطر الإدمان على المواقع الإباحية:

-مشاكل في الصحة الجنسية: تعد القدرة الجنسية أولى المتضررين من مشاهدة هذه الأفلام، حيث تم الربط بين هذا السلوك الإدماني وبين المشاكل الجنسية، مثل ضعف الرغبة الجنسية، ضعف الانتصاب أو سرعة القذف.
-العدوانية: بسبب محاولة تقليد ما يشاهده، وهذا قد يدفعه إلى العنف والسلوك العدواني أثناء العلاقة الحميمة، الأمر الذي قد يقود إلى عواقب وخيمة.
-نوبات الإكتئاب: يقود لعدة إضطرابات نفسية منها الإكتئاب الناجم عن الإحساس الدائم بالذنب والصراع الداخلي.
-فقدان الثقة بالذات: بسبب الأفلام التي تعتمد على المبالغة في المظهر والقدرات الجنسية، أوضحت بعض الدراسات أن إدمان الإباحية يدفع المدمن لعقد مقارنة بينه وبين ما يشاهده على الشاشات، ما يولد لديه شعوراً بالنقص.