أصدر القضاء الفرنسي حكماً على الممثلة الفرنسية ​بريجيت باردو ​بدفع غرامة قدرها 20 ألف يورو وذلك لتلفظها بعبارات عنصرية تجاه سكان جزيرة لاريونيون، الواقعة في المحيط الهندي عام 2019، اذ قالت ان "سكانها متشبعون بتقاليد همجية ضاربة في جذورهم." كما حُكم على الملحق الإعلامي للممثلة الفرنسية السابقة البالغة 85 عاما، بدفع غرامة قدرها أربعة آلاف يورو بتهمة التواطؤ في توجيه الاتهامات العلنية.
وكانت باردو قد وجهت في آذار/مارس 2019 رسالة مفتوحة إلى المسؤول المحلي في جزيرة لاريونيون كتبت فيها انها "تلقت سيلا من الرسائل المنددة بهمجية سكان لاريونيون في حق الحيوانات"، واصفة إياهم بأنهم "سكان أصليون احتفظوا بجيناتهم الوحشية".