انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لنجمة تلفزيون الواقع ​كيم كارداشيان​ قبل سنوات حين كانت قد اكتسبت وزنا زائدا بعد ولادة ابنتها في 2014 وصورة الى جانبها لكيم في الحاضر بعد ان خسرت الكثير من وزنها مع اعتمادها نظام غذائي وتمارين رياضية بشكل منتظم.
وكانت كيم المعروفة حاليا بحبها للملابس الشقة تعتمد على ارتداء القمصان الواسعة حتى تخفي "كرشها" او الوزن الزائد في منطقة البطن الا ان هذا الامر لم يطول لان كيم خسرت الوزن بعد فترة قصيرة ويقال انها خضعت لعملية تصغير المؤخرة.