ردت الفنانة المغربية ​سميرة سعيد​ عن الأخبار المتداولة حول توقفها عن إحياء حفلها فجأة، وعن خلافها مع المايسترو، وقالت بمعلومات خاصة لموقع الفن، أنها كانت تنوي في الأصل تأدية 11 أغنية فقدمت 9 بالمقابل، وانها لم تتمكن من تقديم أغنية "قال جاني بعد يومين"، لأن الطبقة الموسيقية كانت أعلى من طبقتها المعتادة، وحاولت أن تطلب من المايسترو إخفاض الطبقة ولكنه لم يسمعها فاضطرت لإستخدام المايكروفون لإيصال الفكرة، كما أنها إعتذرت من الجمهور، وختمت باغنية "هوا هوا"، أما بالنسبة للأخبار المتداولة حول خلافها مع المايسترو، أكدت أنها غير صحيحة، وأن ما حدث أمر طبيعي ويحدث في جميع الحفلات".