حل المخرج والممثل ​أنطوان ملتقى​ ضيفاً على رئيسة تحرير موقع الفن الاعلامية ​هلا المر​ في برنامج "نجوم الفن".
كشف ملتقى كيف كان وزوجته السيدة لطيفة ملتقى يدربان الطلاب على التمثيل، ويقدم مسرحيات من خلالهم.
وقال إنه لا يحزن على تحول منطقة "عين الرمانة" التي كان يدرب فيها على العمل في المسرح، الى منطقة حرب، لأنه في كل بلدان العالم تنبع الثقافة من ساحة الحرب.
وأضاف ملتقى أن أول مسرحية كوميدية باللكنة اللبنانية قدمها كان اسمها "ضاعت الطاسة"، وكان أول من قدم المسرح المتنقل، اذ كان يعرضها في العديد من الضيع اللبنانية، وقال إن الفساد موجود في لبنان منذ أكثر من ستين عاماً، ولكن المسرح لم يستطع أن يغير شيئاً.
وأشار ملتقى إلى أن المسرح بالنسبة له هو الممثل قبل كل شيء، وهو الأساس حتى قبل المخرج. وقال ان الاخراج تدنى مستواه في هذه الايام، كاشفاً عن الأسباب.
ولفت إلى أنه أول من وقف بوجه إسرائيل من خلال شرط فرضه لعرض مسرحيته في أحد المعارض. وقال أنطوان إنه اكتشف موهبته التمثيلية منذ أن كان صغيراً في السن، لكنه عمل كأستاذ رياضيات ليستطيع العيش، لأن المسرح "لا يطعم خبزاً"، بل بالعكس دفع من ماله الخاص من أجل تقديم الأعمال المسرحية.
وكشف ملتقى كيف تعرف على زوجته الممثلة والمخرجة لطيفة ملتقى التي درست الحقوق، وتدرجت في مكتب محاماة "لحود"، إلى جانب رئيس مجلس النواب نبيه بري، وقال أنطوان إنه علّم لطيفة الفن، فتركت المحاماة ودخلت المسرح.