بعد تصنيف مؤسس شركتي تسلا وسبيس إكس، ​إيلون ماسك​ أغنى رجل في العالم، بحسب مجلة فوربس، أعلن أنه لن يتخلى عن مشاريعه الفضائية، وانه بعتزم إنفاق أمواله لتحقيق مشروع تحليق الإنسان إلى المريخ.
فقال ماسك عبر حسابه الخاص على موقع التواصل الإجتماعي، أنه بحال تبنى الكونغرس قانون "ضريبة المليارديرات" فهذه الأموال تكفي لتمويل البعثة الفضائية المأهولة إلى الكوكب الأحمر.
يشار إلى أن إيلون تقدر ثروته بـ 272.3 مليار دولار، ما يعني أنها ازدادت بنسبة 13%، بعد تجاوز القيمة السوقية لشركة تسلا عتبة التريليون دولار وإرتفاع حاد بأسعار أسهمها.