تصدر أمس إسم الممثلة المصرية ​ياسمين صبري​ مواقع التواصل الإجتماعي بعد أن أقدم والدها على نشر صور لها من زيجتها الأولى.
اللافت في القضية أن متابعي صبري عمدوا إلى إظهار الفرق في وجه صبري ما بين العام 2020 -2021، والعمليات التي أجرتها خلال عام واحد، بعد أن ظهر فرق كبير بشكلها منذ إنطلاقتها إلى اليوم.
من أبرز العمليات تعريض الحنك، وظهرت ياسمين بوجه أكثر عرضاً عن السابق من ناحية الجوانب، إضافة إلى أنها خضعت لتقنية شفط الدهون عند أسفل الخد لفصل عظمة الخد عن الفك بغية تحديد خديها أكثر، وإجرائها عملية كونتور الوجه وتحديد أطرافه، والتي تستخدم فيها تقنية الحقن بالفيلر.
وآخر العمليات التي تناولها الجمهور كانت رفع لجفونها وحاجبيها، وهي التقنيات التي تعرف بإسم "ponytail lift" و "Brow Lift".