نشرت عارضة الأزياء العالمية ​ديمي روز​ صوراً في صفحتها الخاصة على موقع التواصل الإجتماعي، أحدثت ضجة.
إذ بدت تلعب الغولف، مرتدية تنورة قصيرة جداً كشفت جزءاً من مؤخرتها، وتساءلت بتعليق إن كانت ستدخل الطابة بأحد الثقوب.
وتفاعل المتابعون مع الصورة وانهالت تعليقاتهم عليها، موجهين لها إنتقادات لاذعة بسبب جرأتها بإستعراض جسمها.
وكانت قد نشرت ديمي روز سابقاً صورة فاضحة لها عبر حسابها الخاص، صدمت فيها المتابعين بتخطيها جميع الخطوط الحمراء، إذ ظهرت عارية تماماً من على أحد الشواطئ في ساعة الغروب. وعبّر المتابعين عن صدمتهم بتصرفها هذا بينما أعجب آخرون بجرأتها العالية.