حالة من الجدل تسود الأجواء العراقية، بعدما تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي، صور لقرارات تقتضي بإلغاء الحفلات الغنائية ضمن مهرجان بابل الدولي، الذي سينطلق اليوم، ويمتد لعدة أيام.
ووصل إلى المهرجان العديد من فنانات العالم العربي للمشاركة، مثل الفنانات ​نوال الزغبي​، ​شمس الكويتية​، ​شذى حسون​ وغيرهم، إلا أن التساؤلات التي طرحت بعد القرار، هل سيتم فعلاً إلغاء الحفلات رغم حضورهم.
وفي التفاصيل، ونشر ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، وثيقة وجهت اللجنة العليا لمهرجان بابل، الشركات الراعية للمهرجان، تقضي بإلغاء الفقرات الغنائية، استجابة لطلبات ومناشدات طلبة العلوم الدينية وشخصيات اجتماعية.
حالة من الغضب سيطرت على التعليقات الخاصة بالجماهير الموعودة بلقاء الفنانين الذين يحبون، إلا أن القرار لم يظهر بعد إذا ما كان عبارة عن شائعات، أم أنه قرار وسيتم تنفذيه فعلاً.
الجدير بالذكر، أن فعاليات المهرجان تتضمن، مشاركة فنانين عرب وعراقيين وفرق شعبية عربية وأجنبية، إلى جانب فعاليات عرض الأزياء البابلي والعزف والرسم الحر وفعاليات الطيران الشراعي والمناطيد والدبكات العربية والكردية فضلا عن فعاليات ثقافية وادبية وفنية أخرى.