لا زالت نجمة تلفزيون الواقع ​كيم كارداشيان​ تحصل على مبالغ مالية كبيرة مقابل شريطها الجنسي الذي سرب عام 2007. وفقًا لـ Cinema Blend، لا يزال كل من كيم وحبيبها آنذاك مغني الراب راي جاي يحصلان على مبلغ سنوي من الشريط الجنسي يصل إلى 360 ألف دولار لكل منهما. بالإضافة إلى ذلك، وصفت Vivid Entertainment كارداشيان بأنها من أكثر النساء المطلوبات على المواقع الإباحية منذ انتشار هذا الشريط قبل 14 عاماً، والذي حقق لها انتشاراً وشهرة واسعين، وتسبب في نجاح برنامج عائلتها الواقعي keeping up with the Kardashians.