في حادثة أليمة ومأساوية، انتحرت ​بلوغر صينية​ شهيرة هي ​لوه شياو ماو ماو زي​، 25 عامًا، في بث مباشر لها، وأنهت حياتها بعد تناولها جرعة من مبيد حشرات.
ونقلت البلوغر إلى المستشفى، الخميس الماضي، إلا أنها فارقت الحياة في اليوم التالي، حسب عائلتها.
وقالت البلوغر قبل الإنتحار "ربما يكون هذا هو آخر فيديو لي لأنني أعاني من الاكتئاب لفترة طويلة"، واعترفت بأنها كانت في المستشفى لأكثر من شهرين، وفي البداية اعتقد المتابعون أن الامر مزحة، وشجعوها على تناول المبيد.
البلوغر كانت تحاول جذب انتباه صديقها السابق بحسب أحد أصدقاء لها، وصديقها أنجيل هيرنانديز جرادو، 28 عامًا، بحسب صحيفة سان دييجو، اعتدى عليها جنسياً وخنقها وضربها بالسلاح. وعانت البلوغر من كسر في ضلوعها، وتورم في وجهها، وكدمات في جميع أنحاء جسدها وقيل لها إنه سيقتلها إذا اتصلت بالشرطة.