في أول صورة انتشرت بعد قتل زميلته، ظهر الممثل العالمي ​أليك بالدوين​ ينهار بكاء ويسير حاملاً كمامته ويتحدث على الهاتف.
وسبق أن انتشر الخبر كالصاعقة، بعد أن كشفت الشرطة الأميركية أنّ الممثل أليك بالدوين أطلق الرصاص من سلاح خُلَّبي خلال تصوير فيلم "ويسترن"، لكنه أصاب مديرة تصوير الفيلم، والمخرج بجروح عن طريق الخطأ.
وقالت الشرطة في بيان إنّ مديرة التصوير هاليانا هاتشينز 42 عاماً والمخرج جويل سوزا "أصيبا بالرصاص عندما أطلق أليك بالدوين النار في موقع تصوير فيلم "راست"، قرب مدينة سانتا في عاصمة ولاية نيو مكسيكو. وأضافت أنّ هاتشينز نقلت على متن طوافة إلى مستشفى قريب، لكنّها فارقت الحياة متأثرة بإصابتها".