بعد وصوله إلى دبي، ظهر الأمير ​فهد بن راسم الصباح​ برفقة حارسه الشخصي الآلي، الذي أثار ضجة على مواقع التواصل الإجتماعي، خصوصاً وأنه يمتلك العديد من المواصفات التي قد يتفوق فيها على البشر من ناحية الحماية والدفاع عن صاحبه.
تساؤلات عديد طرحت من قبل رواد مواقع التواصل الإجتماعي حول المواصفات التي يمتلكها الرجل الآلي "steel bodyguard"، كما وصفه البعض، وإليكم أبرزها :"يمكنه التحدث بست لغات، إضافة إلى إمكانية الإلتحام المباشرة في كل العمليات الحربية للدفاع عن الشخصية التي عليه حمايتها من أي هجوم، القتال جسديًا ،الصيد، إطلاق النار".
من ناحية أخرى، فإن الرجل الآلي يمتلك العديد من المميزات منها "مزود بـ 3 رشاشات مخفية، ذخيرة كافية لمحاربة 1050 شخص، مدفع رشاش عيار 12.7 ملم، قناصة magy موجهة بالليزر وكاميرا 360 درجة غير مرئية تعمل بالأشعة تحت الحمراء".
الجدير بالذكر، أن تكلفة الحراسة بواسطة هذا الروبوت تبلغ حوالى 7.4 مليون دولار أمريكي سنوياً.