حادثة صادمة هزت الرأي العام، وفي تفاصيلها أن أب (54 عاما) اعتدى على ابنته (15 عاما) في منزله بمنطقة مصر الجديدة، بعد أن أمسك بيديها ومزّق ملابسها، كاشفاً عن جسمها.
وصرحت الضحية للنيابة العامة بأن والدها انفرد بها بغرفة نومه، وخلع عنها ملابسها، واعتدى عليها جنسياً، كما استمعت النيابة العامة لأقوال الباحثة الاجتماعية في القضية، والتي شهدت بأن الطفلة المجني عليها روت لها الواقعة، بالإضافة لشاهدة ثالثة روت نفس التفاصيل، وأصدرت النيابة العامة أمراً يقضي بإحالة المتهم إلى المحاكمة الجنائية، وحكمه بالسجن المؤبد.