حقق الممثل التركي ​جوكان ديبي​ نجاحا كبيرا في مسلسل "​لحظة وداع​" الذي عرض منذ سنوات، وجسّد فيه شخصية إياد، وبعد غيابه عن المسلسلات، انتشرت صورا جديدة له وهو يغني في إحدى الحفلات، اذ انه في الأصل مغني وليس ممثل.
واشار الجمهور الى انه ما زال يمتلك ذات الملامح، لكن بالتأكيد بدا أكبر سنا من قبل.
وقد حقق "لحظة وداع" نجاحا باهرا في العالم العربي حين عرضه في عام 2008، ويتحدث العمل عن الطبيبة ليلى وهي أم لابنتين، النجمتان التركيتان عايشة توران وكاغلا سيمسيك، وزوجها يعمل كاتبًا، تظهر عليها أعراض التعب، ويتبين بعد ذلك أنها مصابة بورم خبيث في الدماغ، وتبدأ احداث مشوقة ما زالت في ذاكرة الجمهور لغاية الآن.