تاريخ 14 تشرين الأول حُفر بوجدان ال​لبنان​يين كبارا وصغارا، بدأ بمظاهرة سلمية، وانتقل لجبهة رصاص بين فريقين، إن لم يكن أكثر، فعاش الأطفال الرعب بالمدارس، وإختبأوا في الملاجئ.
كبار السن علقوا ببيوتهم، ومنهم من مات فيها، الهلع والولع سيطرا على الناس، وعادوا للحظات، إلى الحرب القديمة.
بهذا التقرير، يجمع موقع "الفن" تعليقات الفنانين والممثلين اللبنانيين، على ما حصل يوم أمس في العاصمة بيروت، منهم ​نجوى كرم​، ​إليسا​، ماغي بو غصن ​زياد برجي​.
لمعرفة التفاصيل شاهدوا الفيديو المرفق، "وعقبال ما لبنان يعيش بسلام".