قررت نجمة تلفزيون الواقع الأميركية ​كيم كارداشيان​ شراء المنزل الزوجي الذي كانت تعيش فيه مع زوجها الفنان الأميركي كانيي ويست بميلغ خيالي، لتصبح هي المالكة الوحيدة لهذا المنزل.


وكشف موقع تي أم زي أن كانيي تنازل رسمياً عن حقه في المنزل لقاء مبلغ 20 مليون دولار نقداً، لتصبح كيم هي المالك الوحيد للمنزل الذي إشتروه سوياً قبل 7 سنوات.
وأكد الموقع أن كيم تعيش في المنزل منذ طلبها الطلاق مع أولادها الأربعة، وأن التفاوضات على المنزل جرت بشكل ودي تماماً ووافقت كيم على المبلغ بهدوء تام.