نشرت نجمة تلفزيون الواقع ​كايلي جينر​ صوراً لها على حسابها الخاص على موقع التواصل الاجتماعي، ظهرت فيها عارية بالكامل ومضرجة بالدماء، وذلك بهدف الترويج لمجموعتها الجديدة من مستحضرات التجميل.
وكانت كايلي قد نشرت فيديو ترويجي سابقاً على صفحتها أيضاً صدمت وقتها المتابعين بفكرة الاعلان، والطريقة المستخدمة للدعاية لمنتجاتها الخاصة بمستحضرات التجميل.
وانقسم المعلقون بين ما أحب الفكرة المستوحاة من الهالوين وبين من لم يحب فكرة الدماء، خصوصاً ان العديد من المراهقات يتابعنها ويتأثرن بها، ما قد يسبب ضرراً عليهن وعلى نفسيتهن.

كايلي جينر عارية تماماً وملطخة بالدماء.. مسبقاً

وهذه ليست المرة الأولى التي تظهر فيها كايلي عارية، فكانت شاركت الجمهور مقطع فيديو صادم عبر حسابها الخاص على موقع التواصل الإجتماعي، ظهرت فيه وهي عارية تماماً وجسمها تماماً مغطاً تماماً بالدماء، ما أثار إشمئزاز المتابعين وتساءلوا عن السبب ليتبين أنها تحضر حملة دعائية بمناسبة عيد Halloween الذي يحتفل به سكان الولايات المتحدة الأميركية.

كايلي جينر تستعرض حملها بملابس غريبة كالتي إرتدتها كيم كارداشيان

وكانت إستعرضت نجمة تلفزيون الواقع بطنها المنتفخ جراء حملها بصورة نشرتها في صفحتها الخاصة على موقع التواصل الإجتماعي.
وظهرت كايلي بإطلالة كيم كارداشيان التي إرتدتها مؤخراً إذ إرتدت جامبسوت أحمر غير مكشوف وشتوي.
وكشفت تقارير صحافية مؤخراُ أن كايلي أعلنت حملها بطفلها الثاني من زوجها النجم الراب العالمي ترافيس سكوت.
​​​​​​​وكان عاد الثنائي لبعضهما بعد إنفصالهما وتصدر خبر انفصال كايلي جينر وترافيس سكوت وسائل الإعلام.

هكذا أعلنت حملها

أثارت كايلي جينر الجدل حول جنس مولودها وذلك بعد نشرها صورة لها عبر خاصية "الستوريز" عبر حسابها الخاص على موقع التواصل الإجتماعي كاشفة عن حجم بطنها بسبب الحمل، مع حركة بيدها أثارت الشك حول حملها بتوأم وكانت قد رفعت يدها فوق بطنها بإشارة الإثنين وشبه رواد مواقع التواصل الإجتماعي حركة يدها بحركة يد الفنانة العالمية بيونسيه عندما كانت حامل بتوأم.
وكانت قد كشفت كايلي جينير، أنها تعاني خلال حملها الثاني من مغني الراب ترافيس سكوت من الرغبات الشديدة التي ترافق فترة الحمل. كما تحدثت خلال مقابلتها مع مجلة Vogue عن الامومة، وعن ادارة اعمالها المتعددة، فهي تمتلك علامة تعنى بمستحضرات التجميل، كما وتصمم المايوهات وستطلق في 28 ايلول/سبتمبر 2021 ثياباً للاطفال.

​​​​​​​