كشف الفنان المصري ​محمد عطية​ انه أجرى رابع وشم على جسمه وهو اسم والدته سامية، ونشر عطية على صفحته الخاصة صورة له وعلّق عليها بالقول: "إمبارح عملت رابع تاتو فجسمي … أكتر تاتو كان نفسي أعمله … ( سامية ) إسم أمي … أهم شخص فحياتي والإنسانة الوحيدة اللي تستاهل يكون إسمها على جسمي ما يطلعش منه … أمي هي أقرب صديق ليا .. بتعرف تتقبلني مع كل تغيير بيحصل في تفكيري و فحياتي حتى لو مش متناسب مع أفكارها و تقاليدها و عادتها … أمي عرفت تعمل اللي أغلب الناس في مجتمعنا فشلوا يعملوه … قدرت تفهم مقولة من اكتر المقولات اللي صعب الناس تعرف تطبقها و هي "لا تربوا أولادكم كما رباكم آباؤكم، فقد خلقوا لزمان غير زمانكم" … أمي عارفه كل أسراري و ملجأ ليا في أي أزمة … مهما كبرت بفضل ضعيف من غيرها … أي حاجة وصلتلها و أي حاجة قدرت أحققها هي كانت سبب مباشر فيها … أمي هي الشخص اللي فضل مؤمن بيا حتى في الوقت اللي أنا فيه فقدت الأمل و الثقة في نفسي … أول مكالمة تليفون لأي شغل بيجيلي بتكون ليها … الدعوة اللي بتدعيهالي في أخر كل مكالمة قادرة تحول أي مشكلة أو هم لشئ سهل و بسيط … سامية أكتر حد فاهمني و مستحملني بكل عيوبي و أخطائي".