تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي مقطع فيديو للفاشينيستا والممثلة السورية المقيمة في الإمارات ​مروة راتب​، أظهر جسمها بشكل صادم، من دون المنحنيات عند منطقة الحوض، والتي تتفاخر بإمتلاكها وتميزها عن غيرها من الناس، بحسب وصفها.
الفيديو المتداول أثار صدمة للجمهور، حيث إنهالوا عليها بالتعليقات، وجاء فيها :"وانا مسويه نفسي ملكة الانسانية واتكلم على اللي يتنمرون عليها ليتني كنت ساكته بس"،"مبسوطة لها طلعت انسانه طبيعيه مثلنا"،"هذي الناس كلها تتريق على جسمها الغريب مع انها ممثله وجسمها ماكان كذا وتحلف انها ماعملت عمليات طلعت بتحط حشوات داخل الفستان بس عشان تتشهر"،"عيب والله لازم العالم كلها تلقبها المريضة، تستغل الناس ليتعاطفوا معها كرمال الشهرة".

مروة راتب: "أنا أجمل إمرأة في العالم"

تحولت الاعلامية مروة راتب الى حالة مثيرة للجدل على مواقع التواصل الاجتماعي بسبب شكل جسمها وأردافها الظاهرة بشكل مفرط وطريقة وضعها للمكياج وتسريحة شعرها. وكانت مروة قد أشارت من قبل انها لم تخضع لاي عملية تجميل وان جسمها طبيعي مما اشعل تعليقات السخرية عليها.
وفي التفاصيل أشارت مروة في أحدث ظهور لها أنها تعتبر نفسها أجمل نساء الكون وأشدهن فتنة مما جعل المعلقين يسخرون منها ومن ثقتها المفرطة بنفسها مشيرين الى انه عليها ان تفكر اكثر من مرة قبل ان تصرح.

مروة راتب تتغزل بنفسها مرة أخرى

نشرت الفاشينيستا السورية المقيمة في الإمارات مروة راتب مقطع فيديو عبر صفحتها الخاصة على موقع التواصل الإجتماعي، وهي تتغزل بجسدها.
وعلقت راتب :"أحلى جسم في الدنيا يلبس أحلى تصاميم في العالم من المصممة البتول، والنتيجة نار وشرار، ودمار شامل، والله ماشية ولا تشفون أحلى من هالجسم، ولا تشوفون أحلى من هل التصاميم، شيء يخبّل".
متابعي راتب إنقسموا إلى قسمين، فمنهم من سخر مشيراً إلى أنها اجرت العديد من عمليات التجميلية، وأشاروا إلى أن حجم مؤخرتها أصبح كبير جداً ومبالغ فيه، ليطرح أحدهم سؤالاً :" زين شلون تنام على جنب إذا هيك زوائد عده كيف تتوازن؟"، بينما قسم أخر دافع عنها، طالباً منها عدم الإكتراث لأي تعليق، لترد إحداهن على من سخروا قائلة:" اتركوها بحالها هي حبت تختار خط جديد مثل كل خطوط التجميل والموضة، وانتوا روحوا شوفوا النوعيات والاشكال الثانية وقارنوا، كل شخص ببحث عن الشهرة على طريقوا، فلا تمسكوا بواحد وتتركوا الباقيين".