أحدثت النجمة الأميركية ​بريتني سبيرز​ ضجة بين الجمهور بعد نشرها صورة لها على صفحتها الخاصة على موقع التواصل الاجتماعي، وذلك بعد الكشف عن فوزها على والدها قضائيا بقضية الوصاية.
وظهرت بريتني في الصورة عارية من الأعلى وتستمتع بأشعة الشمس.
وكان علّق جايمي سبيرز لأول مرة على خسارته الوصاية على ابنته بريتني سبيرز، قائلا : "خسارتها وليست خسارتي"، وذلك بعد 13 سنة من الوصاية، اذ كانت قد اتخذت محكمة في لوس أنجلوس قراراً بسحب الوصاية المفروضة على بريتني سبيرز من والدها جايمي، نزولاً عند رغبة المغنية بالتحرر من والدها، معتبرة أن هذا القرار الصادر منذ عام 2008 "انتهاك" لحقوقها.