أحيت الفنانة الأميركية ​مايلي سايرس​ حفلاً غنائياً، ولفتت الأنظار كالعادة بلبسها الغريب وتصرفاتها المستفزة للجمهور، إلا أنها هذه المرة تخطت الخطوط الحمراء بشكل كبير، حيث ظهرت وهي ترقص على المسرح برفقة مغنية الراب ميغان ذي ستاليون، وقد قامت بحركات جنسية مقززة، وإقتربت كثيراً منها بطريقة أصبحت مؤخرتها قريبة جداً من جسد الفنانة، وتداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي صورة من الحفل، وعبروا عن غضبهم الشديد واعتبروا تصرفهما مخل بالآداب.
وهذه ليست المرة الأولى التي تتصرف فيها مايلي هكذا على المسرح، إذ شاركت المتابعين من قبل مجموعة صور جريئة لها من حفلتها، وظهرت بتنورة باللون الأسود قصير وواسعة، مع Crop Top باللون الزهري، وكانت تقوم بحركات بذيئة وإيحائية على المسرح، كما بدت في الصور وكأنها تحاول إبراز مؤخرتها بشكل واضح، كما علقت على المنشور: "قمر كامل".