تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي صورة صادمة للنجمة التركية ​ديميت أوزديمير​ ظهرت فيها عارية بالكامل من الأعلى أي دون حمالة صدر، وشكّل هذا الأمر جدلا كبيرا بين الجمهور، الا ان الصورة ليست حقيقية بل معدّلة بواسطة أحد التطبيقات.
وكان قد تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي مجموعة لديميت خلال تواجدها في أحد البرامج، وعبروا عن صدمتهم بما رأوه من تغيير كبير في ملامحها بين الصور التي تنشرها لها عبر حسابها الخاص على موقع التواصل الإجتماعي، وإطلالتها في البرنامج، واعتبروا أنها تظهر أكبر بالعمر كما أنها مختلفة ما دفعهم لإتهامها بإستخدام برنامج تغيير الصور الفوتوشوب.
من جهة أخرى، دافع متابعون آخرون عن ديميت واعتبار هذه الصور أخذت على غفلة من الممثلة ولا تدّل على شكلها الحقيقي.

ديميت أوزديمير تصدم متابعيها بإطلالتها - بالصورة



صدمت ديميت متابعيها بإطلالتها الأنيقة إذ إرتدت ملابس كلاسيكية بقميص من الجلد والقماش ووضعت ماكياجا ناعما بألوان ترابية أعطاها ملامح ناعمة وساحرة لاقت إعجاب عدد كبير من متابعيها.
وكان قد تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي مجموعة لديميت خلال تواجدها في أحد البرامج، وعبروا عن صدمتهم بما رأوه من تغيير كبير في ملامحها بين الصور التي تنشرها لها عبر حسابها الخاص على موقع التواصل الإجتماعي، وإطلالتها في البرنامج، واعتبروا أنها تظهر أكبر بالعمر كما أنها مختلفة ما دفعهم لإتهامها بإستخدا برنامج تغيير الصور الفوتوشوب.

ديميت أوزديمير تستعرض جسدها بالمايوه – بالصورة

أطلت ديميت في آخر صورة نشرتها بمايوه أبيض اللون على متن يخت كانت قد إستعرضته أمس في صفحتها.
وحظيت صورتها على إعجاب عدد كبير من متابعيها.
وكانت كشفت ديميت أن فيلمها السينمائي الجديد "تكتيكات الحب"، من المقرر أن يُطرح في شهر شباط أو شهر آذار على إحدى المنصات الإلكترونية.
إشارة إلى أن ديميت شاركت في بطولة مسلسل "منزلي"، الذي انتهى الموسم الثاني منه، ويحكي العمل قصة حب مستحيلة تجمع شخصين من عالمين مختلفين تمامًا، ويتفاجأ كلاهما بضغوطات من عائلتهما لكي يتزوجا، ولكن تغلق كل الأبواب أمامهما ليجدا أن قصتهما من المستحيل أن تصل إلى نهايتها السعيدة.