من تأثيرات فصل الخريف على البشرة هو جعلها جافة معظم الوقت، وذلك بسبب التقلبات المناخية والرياح الترابية.
إليك بعض الحلول التي تساعدك في التخلص من هذه المشاكي والمحافظة على نعومة بشرتك ونضارتها.

- أولاً الإلتزام بتطبيق واقي الشمس يومياً:

إنتهاء فصل الصيف لا يعني التوقف عن إستخدام واقي الشمس وخصوصاً في أشهر الخريف لأنه بمجرد سطوع الشمس سوف تتعرضين لأشعتها الضارة التي يمكن أن تؤثر على بشرتك.
إذاً عليك دائماً ومهما كانت ظروف الطقس أن تحمي بشرتك من الأشعة الضارة.

- الترطيب من أهم عناصر الروتين اليومي للبشرة:

من أهم عناصر الروتين اليومي للعناية بالبشرة هو ترطيبها جيداً بعد غسلها مما يساعدك في التخلص من جفاف البشرة، كذلك يفضل إستخدام أقنعة طبيعية مرطبة إلى جانب الكريم اليومي.

- تجنب إستخدام الماء الساخن:​​​​​​​


الماء الساخن في فصل الخريف والشتاء يساهم في زيادة مشكلة جفاف البشرة حتى إن كنت تقومين باستخدام مرطب جيداً، فلن يكون فعال لعلاج مشكلة جفاف البشرة مع الماء الساخن، لذلك يفضل إستخدام الماء الفاتر على البشرة مهما كان الطقس بارد.

- غسل الوجه جيداً بغسول خاص يومياً:


حاولي إستخدام غسول مناسب لنوع بشرتك وقادر على تنظيف البشرة تنظيفاً عميقاً ويفضل أيضاً أن يحتوي على نسبة من الترطيب فيساعدك على التخلص من الأتربة التي يمكن أن تتراكم على البشرة نتيجة تقلبات فصل الخريف المستمرة مع ترطيبها.

​​​​​​​ - شرب كمية كبيرة من الماء:

على الأقل ليتر واحد يومياً للمحافظة على البشرة رطبة، وتأكدي أن التأثير الأقوى على بشرتك يكون بسبب المياه وليس لمنتجات الترطيب.

- إستخدام مقشر جيد للبشرة:​​​​​​​

تقشير البشرة من الأمور المهمة جداً ومن أهم العوامل التي تساعدك في الحصول على البشرة المثالية والخالية من العيوب. فينصح أغلب خبراء العناية بالبشرة، بتقشير الوجه باستمرار للحفاظ على نعومته.
وفي فصل الخريف خصوصاً تسيطر الأتربة على الطقس فتؤدي إلى جفاف البشرة، عليك إستخدام المقشر بطريقة مختلفة عن العادة، كما يفضل استخدام المقشر الذي يحتوي على نسبة عالية من الزيوت للحفاظ على ترطيب البشرة لأطول فترة ممكن ممكنة.